نرسل ثاني إسرائيل إلى الفضاء

בחרו בין 3 השמות שעלו לגמר!

בחרו בין 3 השמות שעלו לגמר!

أنتم اخترتم!

"ركيع"

اسم مهمّة ثاني إسرائيل إلى الفضاء، 

إيتان ستيبه

عن المهمّة

صندوق رامون ووكالة الفضاء في وزارة العلوم والتكنولوجيا يرسلان ثاني إسرائيلي إلى الفضاء، إيتان ستيبه، لمهمّة وطنيّة وتاريخيّة.

 

مهمّة "ركيع" تهدف إلى إثارة إلهام الشبيبة الصغار، وإلى تعزيز وتوسيع صناعة الفضاء الإسرائيليّة.

 

في بداية العام 2022، من المتوقّع أن تنطلق إلى محطّة الفضاء الدوليّة مهمّة ستكون لإسرائيل فيها مشاركة ضخمة على نطاق واسع، ممّا يساهم في تطوّر صناعة الفضاء وتحسين الحياة على الكرة الأرضيّة.

 

مهمّة AX1، والتي أطلقتها وقادتها شركة Axiom Space، هي المهمّة الأولى لمحطّة الفضاء الدوليّة، وفقًا لمصادقة وكالة ناسا، والتي ستكون كلّها مأهولة بروّاد الفضاء الخاصّين. هذه المهمّة تبشّر بحدوث ثورة في مجال رحلات الطيران المأهولة إلى الفضاء، ثورة تساعد على تقدّم وتطوّر المجال بشكل كبير.

 

من روّاد الفضاء الثلاثة الذين سيقودون المهمّة، تمّ أيضًا تعيين رجل الأعمال الإسرائيلي والطيّار الحربي السابق، إيتان ستيبه. ستيبه، من الأصدقاء المقرّبين لعائلة رامون، سيكون ثاني إسرائيل يصل إلى الفضاء، والأوّل منذ 18 عامًا. المهمّة، والتي تقودها في إسرائيل جمعيّة صندوق رامون ووكالة الفضاء الإسرائيليّة في وزارة العلوم والتكنولوجيا، ستتيح المجال لتطوير عدّة مواضيع ذات مساهمة كبيرة للمجتمع الإسرائيلي وللبشريّة بأسرها.

 

مهمّة "ركيع" هي نموذج للتعاون الرائع بين العديد من الجهات، وتحمل في طيّاتها قيم السلام، الابتكار، القيادة والمسؤوليّة الاجتماعيّة. ترسيخ هذه القيم في لدى الجيل الصغير في إسرائيل وفي العالم أجمع، توحيد الأحلام التي تحملها هذه المهمّة في طيّاتها، والإثبات أنّ كلّ شيء ممكن – جميعها جزء مركزيّ من رؤيا صندوق رامون.

 

هذه المهمّة ستتيح المجال للمبادرين، العلماء والباحثين الإسرائيليّين من النهوض بأفكار مبتكرة، ستوفّر لهم فرصة نادرة لدراسة مبادراتهم في بيئة بحث مميّزة، وبالتالي المساهمة من أجل الأبحاث وصناعة الفضاء الإسرائيليّة والدوليّة. بالإضافة، ستتيح هذه المهمّة أنشطة تربويّة متنوّعة من أجل جميع أبناء إسرائيل الصغار. عمليًا، ستكون هذه المرّة الأولى التي يتمكّن فيها الأولاد والشبيبة الإسرائيليّين من التواصل مع محطّة الفضاء الدوليّة – باللغة العبريّة.

 

مهمّة "ركيع" هي أيضًا جزء من استراتيجيّة واسعة لوكالة الفضاء الإسرائيليّة في وزارة العلوم والكنولوجيا، لجعل إسرائيل دولة فضاء عالميّة عظمى وخلق نظام بيئي محلي لنحو 350 شركة في مجالات الفضاء المدني، والتي توفّر مصدر رزق لنحو 25 ألف عامل، والمسؤولة عن ما يقارب 0.5 مليار دولار من الاستثمارات الخاصّة السنويّة في الصناعة الإسرائيليّة.

גלילה לראש העמוד
דילוג לתוכן